امرأة ممسوسة

امرأة ممسوسة

التاريخ: 2014

المكان: كاناكا نگر – بنگلور – كارناتاكا

جائتني عائلتان هندوسيّتان ومعهما امرأة مصابة بمثل حالات المس التي رأيتها سابقاً. عندما رأيتها أصابني الخوف، فبدأت بالاستمداد من حضرة الشيخ ودعوت العائلتين إلى الإسلام. قالوا: «إذا شفيت هذه المرأة ندخل الإسلام». فبدأت بالصياح والعويل وتقطيع ملابسها، فهرع الناس الموجودون لنجدتها وسترها. نظرت إلى صورة حضرة الشيخ وقلت: «لقد جاءوا إلى بابك، وأنا بابك، وأنا لا استطيع أن أفعل شيئا بدونك».

قلت للزوار: «أعيدوها إليّ». فقدمت عندي واستمدّيت عليها وقرأت على قدح ماء دعاءً قد أجازني به حضرة الشيخ قدس سره، وحين شربت الماء سكنت. فأعطيتها البيعة وهدأت هدوءاً عجيباً، فقالت: «أشهد أن لا إله إلّا اللَّه» مرتين، ثم قالت: «أشهد أن محمداً رسول اللَّه»، فبدأ الجميع بالتهليل وأخذ بعض أفراد العائلة بالبكاء، وأخذوا البيعة ودخلوا الإسلام. وقد سجّل الخلفاء هذه الكرامة من البداية.

جميع الحقوق محفوظة © 2016 كسنزان وي

Print Friendly, PDF & Email
Share

Comments are closed